وادي الدمام: حلقة نقاش ( فرص الابتكار في التقنية الحيوية)

تنطلق بعد غدٍ، في شركة وادي الدمام، المملوكة لجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، حلقة النقاش الأولى حول “فرص الابتكار في التقنية الحيوية”، ضمن برنامج الشركات الناشئة، بمشاركة مجموعة من الخبراء المحليين والدوليين.
وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة وادي الدمام الدكتور عبد الرحمن العليان، أن البرنامج يستهدف تحفيز بناء الشركات الناشئة في مجال التقنية الحيوية، وبناء قنوات تواصل مع الشركات الناشئة القائمة من حول العالم، وفتح فرص الاستثمار، وتحفيز الكفاءات المميزة ودعمها للعمل على التحديات المرتبطة بالتقنية الحيوية، والعمل على نقل أحدث التقنيات الحيوية العالمية وتوطينها، وتطوير تطبيقات التقنية الحيوية بما يتواءم مع الإستراتيجية الوطنية للتقنية الحيوية، وتقديم أفضل البرامج التدريبية والاستشارات الإدارية لتأهيل الكوادر الوطنية والعالمية وتدريبها للاستثمار في التقنية الحيوية.
وأشار إلى أن البرنامج يندرج تحت أربع مراحل وهي تسجيل المشاريع والشركات الناشئة، واختيار المشاريع المتأهلة، ومرحلة التطوير، وأخيرا مرحلة الاختيار النهائي بإجمالي منح تصل إلى 500 ألف دولار، وسيتمكن أصحاب المشاريع المتأهلة من الحصول على توجيه وإرشاد من قبل قياديين مخضرمين وأصحاب خبرة طويلة في الأعمال والاستثمار وصناعة القرار .
وبين أن المشاريع تحفيز لإنشاء منتجات وشركات ناشئة في الصحة والتقنية الحيوية، إلى جانب افتتاح معامل تخصصية بالشراكة مع كبرى الشركات المحلية والعالمية، وتطوير الأصول والمواقع الإستراتيجية التي تملكها جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، مبينا أن حجم الاستثمارات التي يتم ضخها تختلف من مشروع إلى آخر، وأن المشاريع المختلفة للوادي ستولد على الأقل ما بين 500 إلى 800 وظيفة خلال الأعوام الثلاثة المقبلة وتهتم الشركة بعدد من المجالات في الصحة والتقنية الحيوية، كما يوجد اهتمام باللقاحات، والأغذية البديلة، والذكاء الاصطناعي في الصحة.
ولفت الدكتور العليان إلى أن الشركة تخطط لجذب مزيد من المستثمرين والمساهمين لمشاريعها المختلفة، حيث إن هناك عدداً من النماذج المطروحة التي تساعد في مواكبة التوسع في مشاريع الشركة التي تطمح أن تكون من المساهمين الفاعلين في “الرؤية” وفي الإستراتيجية الوطنية، بما يعود بالنفع للوطن عامة والمنطقة الشرقية خاصة.
// انتهى //
19:19ت م
0105

www.spa.gov.sa/2334632

https://www.spa.gov.sa/viewstory.php?lang=ar&newsid=2334632