وادي الدمام تقود جولة للاستثمار في شركة “آرسينسس” الألمانية

 لتسريع التنفيذ العالمي لتسلسل الجينوم الكامل في التشخيص الجيني وتقديم تقنيات متطورة في المعلوماتية الحيوية الجينومية

وادي الدمام تقود جولة للاستثمار في شركة “آرسينسس” الألمانية

 

أعلن وادي الدمام بالشراكة مع عدد من المستثمرين، عن توقيع اتفاقية للاستثمار في شركة “آرسينسس” الألمانية الرائدة في مجال التقنية الحيوية بدعم وتمكين من وزارة الاستثمار، ويأتي ذلك انطلاقاً من رؤية المملكة 2030 ، لتحسين تنفيذ الاختبارات الجينية العالمية للتشخيص المبكر للأمراض الجينية، وخاصة في السرطان والاضطرابات الوراثية النادرة.

وتعد “آرسينسس” واحدة من أكثر شركات التقنية الحيوية الوراثية ابتكارًا في العالم، لمعرفتها وخبرتها في التقنية الحيوية في التشخيص الجيني جنبًا إلى جنب مع أحدث التطبيقات الطبية والصحية الوقائية.

وأوضح الدكتور عبد الرحمن العليان، الرئيس التنفيذي لوادي الدمام بأن هذا الاستحواذ يعد خطوة مهمة في إستراتيجيتنا للرعاية الصحية وتوطين التقنية الحيوية، ونقل البيانات الحيوية من ألمانيا إلى المملكة، مؤكداً أن التشخيص المبكر والاختبار الوقائي على أساس الخبرة الجينية الواقعية مع تسلسل الجينوم الكامل المكون الرئيسي لتسريع تطوير العلاجات المستقبلية الجديدة والوصول إليها، ، مشيداً بالحلول والتقنيات المعلوماتية التي تمتلكها “آرسينسس” حيث تعد هي الأفضل لتقديم فهم عميق لتقنيات المعلومات الحيوية والبنية التحتية لتحليل البيانات اللازمة ليس فقط للمملكة ولكن للبحث الطبي وجهود التنمية في جميع أنحاء العالم.

من جانبه قال الدكتور آرندت رولفز ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “آرسينسس” : “سيكون وادي الدمام شريكًا مهماً للتوسع العالمي لنا وسيشاركنا رؤيتنا لبناء منصة رعاية صحية عالمية في الطب الوقائي الحديث بالإضافة إلى التشخيص المبكر لجميع الأمراض الوراثية، وستسمح لنا هذه الشراكة المهمة بزيادة الاستثمارات في نظامنا الأساسي للتكنولوجيا والخدمات الحديثة، بالإضافة إلى استخراج البيانات الجينومية القائم على المعرفة “.

يتوقع الطرفان أن تواصل “آرسينسس” نموذج أعمالها الحالي بالشراكة مع مجموعة من الشركاء لتحقيق الأهداف كما سيتم الحفاظ على سلامة بيانات المرضى الخاصة ، وكذلك أنشطة المبيعات والتسويق وعلوم الحياة المخصصة.

 

عن وادي الدمام

تأسست عام 2021 ، وادي الدمام هي شركة استثمارية شبه حكومية ، مملوكة حصريًا لجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل ، وتسعى جاهدة لتكون مصدرًا ووجهة للابتكار في مجال التكنولوجيا الحيوية والرعاية الصحية في الشرق الأوسط ، وهي المركز الأول في البلاد لتقييم ابتكارات التكنولوجيا الحيوية واحتضانها. تهدف إلى تحفيز الاستثمار ، ودعم المشاريع ، وإقامة شراكات نوعية في مجالات الصحة التقنية الحيوية ، بالإضافة إلى التركيز على العديد من الاستثمارات المستدامة الأخرى في مختلف مجالات الاهتمام.

 

حول “آرسينسس”

“آرسينسس” هي شركة رقمية للرعاية الصحية والتشخيص تعمل على تمكين الأشخاص من التحكم في صحتهم. تقدم الشركة أعلى مستوى من الخدمات الطبية الآمنة والموثوقة والشاملة بناءً على تسلسل الجينوم الكامل. يحلل “آرسينسس” المعلومات الجينية الكاملة في الحمض النووي البشري ويحدد الاستعدادات وأسباب الأعراض غير الواضحة بمساعدة أحدث التقنيات، بما في ذلك الذكاء الاصطناعي. يقترح التقرير الطبي المفصل خيارات علاجية أفضل ويساعد الأفراد على اتخاذ تدابير وقائية ليعيشوا حياة أكثر صحة وأطول.